القائمة الرئيسية

الصفحات

النظام الغدائي أثناء الحمل : الإنتباه إلى هذه النقاط المهمة

 تسعى النساء الحوامل إلى الحفاظ على صحتهم وصحة الجنين أثناء الحمل , ومن أفضل الطرق التي تحقق هذا الهدف هي اتباع الحامل لنظام غذائي جيد يوفر للجسم  كافة العناصر الغذائية التي تحتاجها هي والجنين، وكذلك القيام ببعض التمارين البسيطة الأخرى في المراحل الأخيرة من الحمل؛ بهدف تسهيل الولادة. 

وسنوضح في هذه المقالة النظام الغذائي الجيد للمرأة الحامل طيلة فترة الحمل بالتفصيل الدقيق.

النظام الغدائي اثناء الحمل : الانتباه الى هذه النقاط المهمة
                                                                                                                   

أطعمة هامة في النظام الغذائي للحامل

 

1- الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات

  • تعد الأغذية التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات من أهم مصادر الطاقة والألياف وبعض الفيتامينات الغذائية الهامة لصحة الحامل والجنين على حدٍ سواء ، ومن جهة أخرى تساعد الأطعمة النشوية في الشعور بالإمتلاء دون أن تتسبب في حدوث زيادة في الوزن، وبشكل عام، تحتل الكربوهيدرات أكثر من ثلث الأطعمة اليومية حيث تتواجد بكثرة في : الخبز والبطاطس والأرز والشوفان و المعكرونة والذرة وغيرها من الأطعمة.


2- الفواكه

  • يساهم تناول الفواكه أثناء الحمل في الحفاظ على صحة الأم والجنين حيث توفر الفواكه العديد من الفيتامينات اللازمة للجسم، والفواكه عبارة عن مصدر رئيسي للحصول على الألياف التي تساعد في تحسين عملية الهضم  والتقليل من خطر الإصابة بالإمساك.

  • وتحتاج الحامل يومياً  إلى 2-4 حصص من الفواكه، والتي يمكن الحصول عليها من أي نوع من الفاكهة؛ سواء كانت طازجة أو معلبة أو مجمدة أو جافة، ومن الممكن أيضا الحصول على الفائدة من الفواكه من خلال تناول العصائر الطبيعية الخالية من السكر.


  • ومن أهم الفواكه التي تنصح الحامل بتناولها : المشمش ، البرتقال ، الموز والأفوكادو وغيرها من الفواكه المفيدة.

 

3- البروكلي والخضروات ذات الأوراق الداكنة

  • تعتبر البروكلي  والخضروات الورقية الداكنة ؛ مثل: السبانخ  غنية بالعديد من العناصر الغذائية الهامة التي تحتاجها المرأة الحامل ، مثل الكالسيوم والحديد وفيتامين ج والبوتاسيوم ، كما تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي يمكن أن تساهم في تقليل خطر الإصابة بالإمساك وهو أحد المشاكل الشائعة أثناء الحمل.


4- الطماطم

  • تحتوي الطماطم الطازجة على نسبة عالية من الألياف والماء التي تحتاجها الحامل، و نسبة قليلة من الكربوهيدرات ، والتي تشمل الألياف غير القابلة للذوبان وأيضاً بعض السكريات البسيطة ، بالإضافة إلى ذلك تعتبر الطماطم مصدرًا هاماً  لعدد من الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين ك وحمض الفوليك والبوتاسيوم.
النظام الغدائي اثناء الحمل : الانتباه الى هذه النقاط المهمة

⏪ حساب أيام التبويض عند المرأة من أجل حدوث أو تفادي الحمل

عناصر غذائية يجب أن يتضمنها النظام الغذائي الجيد للحامل

 

1- الكالسيوم

  • يعتبر الكالسيوم من أهم العناصر الغذائية التي تحتاجها الحامل نظراً لأهميته التي تتمثل في  بناء العظام  والعضلات والأسنان الصحية والدورة الدموية، لذا تزداد حاجة جسم المرأة للكالسيوم أثناء الحمل.


  • ومن أهم المواد الغذائية التي تحتوي على نسبة من الكالسيوم : منتجات الألبان والحليب ، القرنبيط ، الملفوف ، الطحينية بالسمسم واللوز .وتنصح السيدات اللاتي لا يحصلن على كمية كافية من الكالسيوم  بالتوجه إلى طبيبة مختصة لتقديم الإستشارة الصحيحة.

 

2- الحديد

  • مما لا شك فيه أن معظم النساء تبدأ في الحمل دون وجود كمية كافية مسبقاً من الحديد في أجسامهنّ، فيبدأ الجسم بتعويض  ذلك النقص في الشهر الثالث من الحمل لدى من الممكن أن يؤدي ذلك إلى  الإصابة بفقر الدم الذي قد يترتب عليه العديد من المخاطر؛ مثل: الولادة المبكرة، أو ولادة طفل منخفض الوزن، أو وفاة الجنين أو الطفل حديث الولادة بالإضافة إلى شعور الحامل بالإكتئاب.


  • لذا من الضروري جداً أن يتضمن النظام الغذائي الجيد للحامل الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من عنصر الحديد مثل : الفواكه المجففة والخضراوات الداكنة وصفار البيض والدواجن.

 

3- البروتين.

  • يعدّ البروتين عنصر مهم لنمو الجنين وتطوره خلال الحمل، وكذلك أهميته الكبرى في إنتاج الطاقة، وبناء وإصلاح الخلايا التالفة في مختلف الجسم، ولا سيما العضلات والدماغ والدم، وفي الواقع، تحتاج المرأة الحامل إلى زيادة استهلاكها لعنصر البروتين لتعزيز نمو الجنين، و يحتاج الأفراد إلى البروتين وفقا لحجم الجسم الخاص بهم، على سبيل المثال؛ المرأة التي تزن 68 كجم، تحتاج إلى 75 غراما من البروتين يوميا، وتحديد الحاجة إلى البروتين يتم تحديدها بناءً على وزنها قبل الحمل وليس خلاله.


  • ومن الأغذية الغنية بالبروتينات : المأكولات البحرية والدواجن والفاصولياء والمكسرات غير المملحة.

 

4- حمض الفوليك

  • إن النظام الغذائي الصحي للحامل يجب أن يتضمن حمض الفوليك في بداية الحمل، حيث أنه ضروري من أجل نمو الحبل الشوكي والدماغ  عند الجنين، ولكن يوصى بتناوله قبل الحمل للحماية من الولادة المبكرة، لذلك يوصي العديد من الأطباء أن يؤخذ حمض الفوليك يوميا لمدة شهر قبل الحمل مع الإستمرار بتناوله في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.


  • ومن الأغذية التي ينصح بتناولها للحصول على حمض الفوليك : الفواكه والبيض المسلوق والسبانخ والحبوب الكاملة والمكسرات.

 

5- فيتامين د

  • يوصى بالنساء الحوامل بتناول ما يكفي من الأغذية الغنية بفيتامين (د) أثناء الحمل وتضمينها في النظام الغذائي للحامل، من أجل الحفاظ على صحة الأم وضمان النمو الكافي للأطفال. حيث يساهم في تعزيز صحة العظام والأسنان وتقليل خطر الإصابة بتسمم الحمل بالإضافة إلى أهميته في التطور العقلي للطفل وتسهيل عملية الولادة.


  • ومن أهم الأغذية التي تحتوي على فيتامين د : الكبد و الأسماك الدهنية وزيت السمك بالإضافة الى الحصول عليه من خلال التعرض لأشعة الشمس في فترات الصباح الباكر.
النظام الغدائي اثناء الحمل : الانتباه الى هذه النقاط المهمة

 ⏪ إخراج البرد القديم من الجسم بطرق مجربة وفي متناول الجميع

⏪ 6 أغدية تقوي المناعة ضد الأمراض وتحمي الجهاز المناعي من العدوى

أهمية شرب الماء للحامل


  • تحتاج الحامل إلى شرب كمية كافية من السوائل وخاصة الماء أثناء فترة الحمل نظراً لحدوث تغيرات كبيرة في احتياجات الجسم العامة ، لذا يجب أن تكون كمية الماء التي تتناولها الحامل في اليوم كافية كي تتجنب الإصابة بالجفاف والذي قد يترتب عليه العديد من المشاكل الصحية الأخرى كالدوخة والغثيان والإمساك والصداع أيضاً .


  • وتزداد الحاجة إلى شرب الماء في الثلث الأخير من فترة الحمل حيث أن الجفاف قد يعرض الحامل إلى الإصابة بتشنجات قد تؤدي إلى حدوث ولادة مبكرة. لذا من الأفضل الإنتباه بشكل جيد إلى شرب كمية مناسبة من الماء لتخفيف أعراض الحمل المتعبة كالغثيان والقيء وتخفيف فرص الإصابة بالإمساك.

 

أهمية النظام الغذائي الصحي للحامل

 

1. الحفاظ على وزن الحامل

  • إن الحفاظ على زيادة معتدلة لوزن الحامل أثناء الحمل أمر مهم جداً حيث أنه يساهم في تحسين فرصة إنجاب طفل نموه ذو صحة جيدة وقوية، بالإضافة إلى تقليل المخاطر والمشاكل الصحية المحتملة بعد الولادة.


2. الإنتعاش بعد الولادة

  • بعد فترة الولادة، يجب أن تخضع المرأة لنظام غذائي متكامل مع ضرورة تجنب تناول الطعام الذي يسبب السمنة، وكذلك يجب تجنب تناول الأطعمة الغير المفيدة التي  يمكن أن تقلل من ادرار الحليب إلى الأم ، أو جعل الطفل لا يتقبل الحليب.


3. الحد من فقر الدم

  • اتباع الحامل نظام غذائي جيد صحياً ومتكامل ، يقلل من خطر الإصابة بفقر الدم أثناء فترة الحمل وفترة ما بعد الولادة، كما ويخفف من خطر إصابة الحامل بنقص الحديد أثناء الحمل ؛ والذي يترتب عليه العديد من المشاكل الصحية مثل التعب وضعف المناعة وخطر الإصابة بالعدوى، إضافة إلى تقلب المزاج.


4. تجنب أمراض الحمل.

  • إنَ وجود نظام غذائي جيد للحامل خلال فترة الحمل يجعلها محمية من الإصابة بالعديد من الأمراض الشائعة التي من الممكن أن تؤثر على معظم النساء أثناء الحمل، على سبيل المثال، ألم المعدة والإمساك، الغثيان المتكرر، الغازات والعديد من أشكال التعب التي قد تصاب بها النساء الحوامل.

 إقرا أيضا 

 

reaction:

تعليقات